الرئيسية » الرئيسية » “الابتزاز الالكتروني” كيف تتجنبه؟ وماذا تفعل إذا وقعت؟
"الابتزاز الالكتروني" كيف تتجنبه؟ وماذا تفعل إذا وقعت؟
صورة تعبيرية

“الابتزاز الالكتروني” كيف تتجنبه؟ وماذا تفعل إذا وقعت؟

خاص القلعة ميديا- آلاء رستم

يعمل الكثير من الاشخاص معدومي الضمير في العالم الافتراضي الرقمي ليلاً ونهاراً في ابتكار طرق ووسائل من أجل  جني المال بطريقة غير شرعية من خلال ابتزاز الالكتروني والذي يتم غالباً من خلال انتحال شخصية مشهورة تطلب قرض حالي مؤقت وسترجعه اضعاف حسب الرسائل المنتشرة او من خلال انتحال شخصية فتاة تطلب التواصل ليس بالكتابة وحسب وانما صوت وصورة.

وهذا ما أكده الناشط الإعلامي “عبد الرحمن ابو عزوم”  ان معدل جلوس الفرد على المواقع التواصل الاجتماعية يتعدى ثمانية ساعات تقريباً، الامر الذي يعزز ثقافة الفرد السلبية والتفكير بالانحراف الالكتروني، خاصة انه عدد الساعات التي يستهلكها الفرد الطبيعي لا تتجاوز ساعتين باليوم.

ويحذر أبو عزوم  المواطنين بعدم التعامل مع اشخاص الذين نعرفهم من اجل حماية انفسنا من الوقوع بيده كفريسة، موضحاً ان الثقة العمياء عبر مواقع التواصل الاجتماعي يجعلك فريسة لا تقوم.

واوضح انه يجب وضع الثقة على ارض الواقع وليس في المواقع الافتراضي، مضيفاً انه يجب على علينا الاستفادة من التطور الراهن في تثقيف الذات واخد معلومات جديدة ينتفع الانسان في حياته والاستفادة من تجارب الاخرين.

وفي السياق ذاته قالت مسؤولة مؤسسة الوفاق “بثينة صبح” ان التواصل الاجتماعي هي ظاهرة جديدة على المستوى العالم وهى التي قربت المسافات وجعلت العالم كقرية كونية صغيرة تتداول الاخبار وتتداول كثير من الامور الاجتماعية.

وأكد صبح بوجود عدة حالات يتم ابتزازها من خلا التواصل الاجتماعي مثل: علاقات عاطفية وتم الزواج ولكن هذه العلاقات فشلت، ناهيك ع العلاقات الغير شرعية والتي لم توفق ووقعت فريسة من لا ضمير له.

وبينت الأخصائية الاجتماعية “نسرين جودة” بوقوع عدد كبير  الناس لضحايا الابتزاز الإلكتروني التي من شانها تدمير حياة شخص بمنتهى السهولة.

وتقول  جودة انه يجب تحديد الهدف وعدم الانسياق خلف رغبات اشخاص افتراضيين غير معروفين سواء كانوا نساء ام رجال.

وصرحت الاخصائية ان النمو المستمر في مواقع الاجتماعي اصبحت ممتعاً لأصحاب القلوب النفوس الضعيفة والمشبوهة لنشر افكارهم وبرامجهم المسمومة.

وتنصح جودة من اجل تجنب  الوقوع  بالابتزاز الإلكتروني عدم نشر معلومات تفصيلية في المواقع التواصل الاجتماعي، اضافة الى عدم نشر الصور الشخصية لأشخاص مجهولين مهما دعت الاسباب، وتجنب الرد على الرسائل ال مجهولة، وابلاغ ولى الامر او الجهات المعنية عن أي ابتزاز.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سفارتنا بدمشق تستقبل المعزين بشهداء مسيرة العودة الكبرى

سفارتنا بدمشق تستقبل المعزين بشهداء مسيرة العودة الكبرى

القلعة ميديا- دمشق  استقبلت سفارة دولة فلسطين في سورية، اليوم الأحد، وفود المعزين بشهداء المجازر ...